U3F1ZWV6ZTQwNjM4NDgxMzIzNTg4X0ZyZWUyNTYzODI2ODA2MzQyMA==

اخر اسعار للدخان و المعسل




مستحيل على الريجي أن تبيع إنتاجها من السجائر بالليرة اللبنانية أو بالدولار وفق سعر الصرف الرسمي، يحسم سبيتي الأمر، ويقول "في حال اعتمدت الريجي البيع بالليرة فمن المؤكد أن يكون مصيرها الإفلاس، ليس بالمدى البعيد إنما خلال شهر واحد فقط، نظراً لارتفاع سعر صرف الدولار بشكل كبير وتسارع ارتفاعه بشكل مستمر: "فالريجي لم تسعر بالدولار إلا لتحافظ على استمراريتها وتجنب الإفلاس"، يقول سبيتي. وقد أتاحت الريجي للتاجر سداد ثلث فاتورة البضائع وفق سعر الصرف الرسمي 1508 ليرات، والثلث الثاني بموجب شيك مصرفي، والثلث الثالث نقداً بالدولار الأميركي.


تقارن الريجي بين سعر علبة السيدرز بـ1250 ليرة حين كان سعر الدولار ب1500 ليرة وبين سعرها اليوم 3750 ليرة والدولار يتجاوز 9000 ليرة. فترى أن ارتفاع سعر علبة السجائر لم يواز ارتفاع سعر صرف الدولار البالغ ستة أضعاف ما كان عليه سابقاً. لكنها لم تلتفت إلى أن مستهلكي هذا النوع من الدخان هم غالباً من الفقراء ومحدودي الدخل وسيعجزون عن تأمينه بسعره المضاعف. وبالتالي، من المرجّح أن تخسر الريجي شريحة واسعة من المستهلكين. أضف إلى أن المتاجر غالباً ما تخالف الأسعار المحددة من قبل الريجي. وهو ما ثبت اليوم حين باشرت المتاجر ببيع علبة سجائر السيدرز بـ4000 ليرة.


تعتمد الريجي اليوم في تسعير بضائعها على الدولار، وفق سعر صرف 4750 ليرة. وهي نصف القيمة الحقيقية للدولار في السوق السوداء. لكن الأسعار الجديدة المرتفعة لن تكون أسعاراً نهائية. فمع استمرار ارتفاع الدولار أكثر، ستلجأ المؤسسة إلى إعادة النظر بأسعارها ورفعها من جديد. 

فتوقعوا أن تشتروا في يوم قريب علبة سجائر السيدرز بـ5000 ليرة وربما أكثر.


No comments
Post a Comment

Post a Comment